في تصنيف التعليم المتوسط بواسطة

أوضح المخاطر التي تهدد التنوع الحيوي

مخاطر تهدد التنوع الحيوي يؤدي الإضرار بالتنوع الحيوي إلى عدم استقرار الأنظمة البيئية، ويتمثل ذلك في الكوارث الطبيعية والأنشطة البشرية، وما يتسبب في تراجع عملية الإنتاج، وزيادة ظاهرة التصحر، فضلا عن فقدان التنوع الحيوي في الأنظمة البيئية بصورة جزئية أو كلية. 

أوضح المخاطر التي تهدد التنوع الحيوي

حيث يوجد الكثير من المخاطر التي تهدد التنوع الحيوي في الكرة الأرضية، حيث سنتعرف عليها من خلال المقالة التالية، والتي كان من أبرزها الإقراض لهذا فإنه يُقصد بالانقراض اختفاء نوع من أنواع الجماعات الحيوية بموت آخر فرد. 

الانقراض 

من أفرادها يُصنف الانقراض إلى نوعين تبعًا لعدد أفراد الجماعات الحيوية المنقرضة بالنسبة إلى الزمن الانقراض المُتدرّج وهو انقراض بعض أفراد الجماعات الحيوية بصورة طبيعية، وعلى نحو تدريجي، خلال مدة زمنية طويلة نسيا.

الانقراض الجماعي Mass Extinction: وهو انقراض عدد كبير من أفراد الجماعات الحيوية خلال مدة زمنية قصيرة نسبيًّا، مثل انقراض الديناصورات أحد العصور؛ إذ تعرَّض للانقراض أكثر من : أنواع الكائنات التي عاشت على الأرض في تلك الحقبة.

العوامل التي تسبب الانقراض 

الاستغلال المفرط Overexploitation : يُقصد بذلك الاستغلال الزائد لأنواع من الكائنات الحية، مُمثَلًا في صيدها بنسب تفوق قدرتها على التكاثر وتعويض الناقص منها؛ ما يؤدي إلى انقراضها، أو جعلها مهددة بالانقراض كما هو حال طائر الشنار (الحَجَل)، وكان من أكثر الكائنات الحية تأثيرا بالاستغلال المفرط تلك التي تمتاز بمعدلات تكاثر منخفضة (أي مُعدَّلات ولادة قليلة مثل الفيلة، والحيتان، ووحيدات القرن؛ إذ تراجعت أعداد الفيلة الإفريقية مثلًا بصورة كبيرة بسبب التجارة. 

الأنواع الغازية 

يطلق على أنواع الكائنات الحية الغريبة، مثل النباتات والحيوانات التي أُدخلت عن قصد، أو من دون قصد في موطن بيئي ما عن طريق الإنسان، وأصبحت تهدد التنوع الحيوي فيه، اسم الأنواع الغازية Invasive Species، لهذا فإنه يعتمد بقاء هذه الأنواع على مدى تكيفها مع موطنها الجديد، ووجود مُفترسات قليلة لها فيه، أما أنواع الكائنات الحية التي تعيش في موطنها الطبيعي فتسمى الأنواع المستوطنة Native Species، وهذا قد تؤثر الأنواع الغازية سلبًا في اقتصاد الدول إذ تلحق الطيور والقوارض الغازية مثلاً ضررًا كبيرًا بالمحاصيل الزراعية، وتزيد من تكاليف مقاومتها بالمبيدات والوسائل الأخرى.

الطرق التي تؤثر في فيها الأنواع الغازية 

و يأتي أبرز الطرائق التي تُؤثر فيها الأنواع الغازية في ال منافسة الأنواع المستوطنة على الموارد البيئية ومنعها من الحصول على الغذاء وغيره من الموارد؛ ما يؤدّي إلى انقراض أحد الأنواع ما لم يُغير نمط حياته، ويؤثر تأثيرا سلبيًّا في السلاسل والشبكات الغذائية ضمن النظام في الأنظمة البيئية، وهذا قد يؤدي إلى نقل الأنواع الغازية أمراضًا جديدة لم تكن موجودة في الموطن البيئي، تُسمّى الأمراض الوافدة؛ ما يُؤثر سلبًا في الأنواع المستوطنة، ومن من الأمثلة على الأنواع الغازية نبات السلم الذي أُدخِل في البيئة العديد من المناطق العربية. 

فقدان الموطن 

يمثل الموطن المنطقة البيئية التي تعيش فيها الجماعات الحيوية المتنوعة، وفي حال فقدت الجماعات الحيوية موطنها، فإنَّها تموت أو تنتقل إلى مكان آخر يتعذر عليها التكيف معه في في بعض الأحيان، يؤثر الإنسان في المواطن البيئية بطرائق عدة، منها:

تدمير الموطن البيئي وقد يحدث ذلك نتيجةً لعمليات قطع أشجار الغابات، أو حرقها، أو استبدال تلك الأشجار بنباتات تنتج محاصيل زراعية، أو بنباتات تُستخدم بوصفها مراعي طبيعية، أو نتيجة للتوسع العمراني والصناعي. 

تجزئة الموطن البيئي حيث يقصد بذلك تقسيم الموطن البيئي ،الواحد وتحويله إلى مواطن بيئية صغيرة؛ نتيجةً لأسباب طبيعية مثل الزلازل، أو بسبب الأنشطة البشرية، مثل: شق الطرق، وبناء خطوط السكك الحديدية.

وقد تنقسم الجماعات الحيوية التي تعيش في الموطن البيئي إلى مجموعات صغيرة، بعيد بعضها عن بعض ؛ وتؤدي تجزئة الموطن البيئي إلى نشوء ظروف بيئية مختلفة، تظهر على طول الحدود البيئية، وتُسمى تأثير الحد البيئي Edge Effect. 

حيث كلَّما اتسعت الحدود البيئية تناقصت الأنواع التي تستوطن وسط النظام البيئي، ومن الأمثلة على ذلك الحد البيئي لغابة مجاورة لأحد الحقول؛ إذ تشمل ظروف الحقل البيئية درجات حرارة أعلى من تلك التي في وسط الغابة، ورطوبة أقل، وشدة إضاءة ورياح أكثر ؛ ما يتسبب في خسارة بعض الأنواع.

تؤثر تجزئة الموطن أيضًا في الأنواع التي تحتاج إلى مساحة واسعة في موطنها البيئي، ويتمثل ذلك في تقليل المساحة المتوافرة لها، وقد تتضاءل فرصة التكاثر بين أفراد النوع الواحد في أجزاء متفرقة من الموطن، ومن المحتمل أن يصبح هؤلاء أكثر عرضة للمُفترسات.

التلوث البيئي 

ويعرف التلوث بأنه أي تغير كيميائي أو فيزيائي أو حيوي في البيئة، وزيادته على الحد الطبيعي؛ ما يُؤثر سلبًا في الهواء والماء والتربة، ويُهدِّد التنوع الحيوي، ومن ضمنها تلوث المياه، فقد تتلوث المياه بعد وصول الملوثات إليها، وطرحها في البحيرات والأنهار وخزانات المياه الجوفية. 


من فضلك ساعد اصدقائك في حل بعض الأسئلة الغير محلوله 

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

أوضح المخاطر التي تهدد التنوع الحيوي

تلوث الهواء Air Pollution يعد الهطول الحمضي مثالا على تلوث الهواء؛ وهو مطر أو ثلج أو ضباب يحوي حموضا، ويتكون عند تفاعل الماء الموجود في الهواء مع أكاسيد الكبريت والنيتروجين المنبعثة من الإنسان؛ ما يؤدّي إلى تكون حمض الكبريتيك وحمض النتريك، وقد يتسبب الهطول الحمضي في إلحاق ضرر بالأنظمة البيئية المائية، لا سيما عند تسربه إلى المياه الجوفية، أو المياه العذبة، وقد يصل التسرب إلى مستويات تجعل الماء غير صالح للشرب. أمّا عند اختلاط الهطل الحمضي بمياه البحيرات والمستنقعات فإنَّ الرقم الهيدروجيني يقل، وحموضة الماء تزداد، مما يؤثر سلبا في فقس بيض الأسماك، ويتسبب في إنتاج نسل مُشوه ، ثم انخفاض عدد الأسماك، وفقدان بعض أنواعها، مُلحِقًا الضرر بالسلاسل الغذائية؛ ما يحد من التنوع الحيوي.

ويُؤثر الهطول الحمضي أيضًا في أوراق النباتات، ويُحدث تغيرا في تركيز الأملاح المعدنية الموجودة في التربة؛ ما يعرض جذور النباتات للتلف، ويؤثر سلبًا في نموها، ويعمل على تدمير أنسجتها، وتقليل قدرتها على مقاومة الأمراض. 

ويستخدم علماء البيئة بعض أنواع الكائنات الحية في الكشف عن تلوث الأنظمة البيئية، وذلك برصدا التغيرات في أعدادها، أو خصائصها الفسيولوجية، أو سلوكها، أو شكلها الظاهري، في ما يعرف بالمؤشرات الحيوية فمثلا تعد التشوهات في صغار الضفادع والضفادع البالغة، وعدم وجود بعض أنواع اللافقاريات المائية الصغيرة مثل الروبيان، دليلا على تلوث الماء.

حيث ترصد وزارة البيئة ملوثات الهواء عن طريق محطات الرصد الثابتة في بعض محافظات المملكة وهي محطات تستخدم فيها تقنيات حديثة على مدار العام؛ لتعرف نسب الملوثات، ومقارنتها بالنسب الطبيعية المسموح بها، ثم اتخاذ الإجراءات اللازمة للحد منها، بالتعاون مع المديريات التابعة للوزارة، التي تعنى بعمليات الترخيص والتفتيش والرقابة البيئية، فضلا عن التعاون مع الوزارات والجهات المُتخصّصة الأخرى ومراكز البحث العلمي في المملكة.

الاحترار العالمي 

يمر الإشعاع الشمسي بالغلاف الجوي على هيئة طاقة ضوئية تصل سطح الأرض، مُسبة ارتفاع درجة حرارتها. بعد ذلك تنعكس هذه الطاقة من سطح الأرض الدافئ إلى الغلاف الجوي على شكل أشعة طويلة الموجة (الأشعة تحت الحمراء)، وتمتص غازات الدفيئة كثيرًا من هذه الأشعة التي تنبعث من الأرض وتحبس جزءا منها، ثم تعيد إرسالها إلى سطح الأرض، وتحبس جزءا منها؛ ما يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارتها، في ما يُعرف بالاحترار العالمي. 

وتؤدّي ظاهرة الاحترار العالمي إلى تغيرات في المناخ، وهذا ما يجعل تغير المناخ إلى فقد بعض الأنواع التي لم تستطع التكيف مع الظروف المناخية الجديدة، أو تعذر عليها الانتقال إلى مواطن بيئية مناسبة، وتتسبب درجات الحرارة المرتفعة في جفاف التربة في عديد من المناطق؛ ما يحد من نمو النباتات فيها، ويزيد من احتمال اندلاع الحرائق فيها بسبب الجفاف.

مرحبًا بك إلى كنز الحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...